تعرف على سيرة أبو الكمياء. العالم “أحمد زويل” فى ذكراه الأولى

143 views مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 3 أغسطس 2017 - 12:58 صباحًا
تعرف على سيرة أبو الكمياء. العالم “أحمد زويل” فى ذكراه الأولى

تحل علينا اليوم الذكري الأولى لوفاة عالم الكيمياء الدكتور أحمد زويل، المُلقب بـ”أبوكيمياء الفيمتو”؛ وذلك بسبب اختراعه لميكروسكوب يقوم بتصور أشعة الليزر فى زمن مقداره فمتوثانية، مما يسمح برؤية الجزيئات خلال التفاعلات الكيميائية.

أحمد حسن زويل، ولد فى 26 من فبراير 1946 بمدينة دمنهور، وفى سن 4 سنوات انتقل مع أسرته إلى مدينة دسوق التابعة لمحافظة كفر الشيخ، فنشأ وتلقى تعليمه الأساسى فيها، وبعد حصوله علي الثانوية العامة ألتحق بكلية العلوم بجامعة الإسكندرية، ثم حصل على بكالوريوس العلوم بامتياز عام 1967 فى الكيمياء، وعمل معيداً بالكلية ثم حصل على درجة الماجستير عن بحث فى علم الضوء.

وبعد باع طويل من العلم والتفوق سافر زويل إلى الولايات المتحدة فى منحة دراسية وحصل على درجة الدكتوراه من جامعة “بنسلفانيا” فى مجال علوم الليزر، وعمل بعدها باحثاً فى جامعة كاليفورنيا “بركلى” منذ عامي “1974 – 1976″، ثم انتقل في عام 1976 للعمل فى معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا “كالتك”، وهى من أكبر الجامعات العلمية فى أمريكا.

وتدرج فى المناصب العلمية داخل جامعة “كالتك” حتي  أصبح أستاذاً رئيسيًا لعلم الكيمياء، وهي أعلى المناصب العلمية في الجامعات الأمريكية، وفى 1982 حصل على الجنسية الأمريكية وتزوج من السيدة “ديما الفحام” وأنجب منها 4 أطفال.

وحصل زويل على لقب “أبو كيمياء الفيمتو” واشتهر بهذا اللقب طوال حياته؛ وذلك بسبب إختراعه لميكروسكوب يقوم بتصور أشعة الليزر فى زمن مقداره فمتوثانية، مما يسمح برؤية الجزيئات خلال التفاعلات الكيميائية، بالاضافة جائزة نوبل في الكيمياء عام 1999، ليصبح بذلك أول عالم مصرى وعربى يفوز بجائزة نوبل فى الكيمياء، ثم توالت بعد ذلك نجاحاته وإنجازاته حتى حصل على 31 جائزة دولية وعالمية.

وورد اسم زويل ضمن قائمة الشرف بالولايات المتحدة الأمريكية والتى تضم أهم الشخصيات التى ساهمت فى النهضة الأمريكية، وذلك بعد ماقدمه من إنجازات وإختراعات غيرت مجري التاريخ، بالإضافة إلى تقديمه لأكثر من 350 بحثًا علميًا، كما جاء اسمه رقم 9 من بين 29 شخصية بارزة بإعتباره أهم علماء الليزر.

وأعلن البيت الأبيض في عام 2009 عن اختيار زويل ضمن مجلس مستشارى الرئيس الأمريكى “باراك أوباما” للعلوم والتكنولوجيا، والذى يضم 20 عالمًا من كافة المجالات.

كتب زويل نحو 600 مقال علمى و16 كتابًا، من بينها “رحلة عبرالزمن، والطريق إلى نوبل، وعصر العلم، وحوارالحضارات”.

وكانت أخر إنجازات زويل العلمية عندما دعا إلى تأسيس جامعة في مصر تهدف إلى ضم كافة المواهب العلمية تحت مظلة واحدة، فأنشأ مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا.

 وتوفى الدكتور أحمد زويل فى مثل هذا اليوم 2 أغسطس 2016 بولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية، وتم نُقل جثمانه إلى مصر حسب وصيته.

كلمات دليلية
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات