بالصور .. عائلتي شعلان ومبروك بالبداري بجهود أمنية تنهيان  خصومتهما الثأرية

188 views مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 22 يناير 2017 - 3:11 صباحًا
بالصور .. عائلتي شعلان ومبروك بالبداري بجهود أمنية تنهيان  خصومتهما الثأرية

كتب / اكرم هلال

أنهي رجال المصالحات ورجال الأمن بمديرية أمن أسيوط ومباحث مركز شرطة البداري الصلح الثأري بين عائلتي《 شعلان》 و《مبروك 》بقرية العقال القبلي التابعة لمركز البداري محافظة اسيوط.

جاءت تلك المصالحة نتيجة جهود رجال المصالحات العميد حسين الشريف والشيوخ أحمد حسن وممتاز العريان وأحمد سيد وجمال محمد إسماعيل وعبدالوهاب أحمد ومجدي زهيري، واللذين بذلوا جهدا مضنيا لإنهاء الخصومة مع المقدم محمد عصامي رئيس مباحث المركز. الأمر الذي خفف من حدة الصراعات بين العائلات المتناحره بعد أرثاء قاعدة البندقيه التي تطلق النار تصبح ملكا لوزارة الداخلية بعد تقديم صاحبها للمحاكمة ، مع سرعة الصلح بين العائلات التي تنشأ بينهما مشكله لوئدها من بدايتها وقبل إشتعالها .

جاء الصلح طوعا ودون جبر أو إكراه لإنهاء هذا الصراع حقنا لدماء الأبرياء من أبنائهم ،متعاهدين علي نبذ العنف والتصالح واضعين أيديهم علي ” كتاب الله ” حالفين ومحلفين علي عدم العوده الي قتل النفس التي حرم الله قتلها إلا بالحق وملتزمين بكافة الإجراءات التي اتخذتها لجنة المصالحات متعاهدين علي استمرار الهدوء ونزع الفتنه والكراهية ومانزغ من الشيطان الي ان يرث الله الأرض ومن عليها.

والتزم الطرفان أمام لجنة المصالحات والحضور بتوقيع شيكات كلا منهم بمبلغ《 مليون جنية》 كشرط جزائي يدفعها المعتدي علي الآخر بعد إنهاء الصلح الثأري وللحفاظ علي ما أقر ودون أي مسئوليه علي اللجنه وأهل الخير من الشهود.

وقال اللواء طارق مخلوف مساعد مدير الأمن، لأصحاب المصالحات ” بلاش تورثوا أولادكم الدماء والاقتتال والحقد ورثوا أولادكم القرآن والعلم والتعلم ” لأن الخصومات الثأرية لن تجلب إلا الخراب والدمار ونصح جميع العائلات بالتحلي بروح الود والمحبه فيما بينهما.

وشدد مساعد مدير الأمن، علي الإستمرار في ضبط الخارجين عن القانون واللذين يعكرون صفو البلاد والعباد تحقيقا لإستقرار الأمن بشتى قري مركز ومدينة البداري ومحافظة أسيوط.

16143111_1860971444147136_4253364851047084203_n

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات