دبلوماسي أمريكي سابق إرسال قوة أمريكية لسوريا يهدف لتعزيز الاستقرار الذي سينتهي بتقسيم البلاد لـ6 مناطق

368 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 31 أكتوبر 2015 - 8:18 مساءً
دبلوماسي أمريكي سابق  إرسال قوة أمريكية لسوريا يهدف لتعزيز الاستقرار الذي سينتهي بتقسيم البلاد لـ6 مناطق

قال ريتشارد هاس، الدبلوماسي الأمريكي السابق ورئيس مجلس العلاقات الدولية، إن نجاح خطة إرسال قوة أمريكية إلى المناطق الكردية سيؤدي إلى تقسيم سوريا.

وأوضح هاس في مقابلة مع الزميل فريد زكريا لـCNN: “لا أريد أن أقلل من شأن هذه الخطوة ولكنها ليست طموحة بما فيه الكفاية، هذه ليست استراتيجية لسوريا بأكملها وهي ليست بداية لاستعادة سوريا كدولة وهي تهدف بالأساس للتوصل لاستقرار بسوريا.”

وتابع قائلا: “ما سينتهي إليه الأمر هو أنه وفي حال نجحت هذه الخطة فإنه سيكون هناك قرابة ست مناطق في سوريا واحدة للنظام السوري وأخرى للأكراد وثالثة لداعش وأخرى للنصرة وغيرهم وهذا ما ننظر إليه إن نجحت الخطة الجديدة.”

ولفت الدبلوماسي الأمريكي إلى أن “إرسال قوات أمريكية هو بالفعل تغيير جذري للسياسة المتبعة وتهدف إلى تصحيح الأخطاء الأساسية في السياسة الأمريكية المتبعة في المنطقة وفهمنا أنه لا يمكننا القيام بذلك من الجو فقط ولابد من تواجد بري لشريك قوي.”

وأضاف قائلا: “لا يمكن اعتبار هذا التدخل البري ضخما كما كان الحال في العراق وأفغانستان.”

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات